بواسطة

ابحث عن قصة قصيرة حول موضوع الاخلاق والفضائل

حل سؤال قصة قصيرة حول موضوع الاخلاق والفضائل

يسرنا ان نضع لكل طلاب وطالبات المدرسة حلول اسئلة الكتاب الدراسي لجميع المراحل الدراسية حيث نقدم لكم اجابة سؤال قصة قصيرة حول موضوع الاخلاق والفضائل

2 إجابة

0 تصويتات
بواسطة
هناك طفل اسمه محمد، كان كثيرا ما يذهب للبحر، ويستمتع بالبحر والجو الجميل، وكان في كل يوم ينزل للبحر ليعوم ويصرخ بصوت عالي انقذوني، ساعدوني، ويهرع الناس اليه لمساعدته، ويضحك وقال: لقد كذبت عليكم، وكان يكررها مرارا وتكرارا.

في يوم من الايام ذهب كعادته للبحر، وكان البحر عالي الامواج، وشديد القوة، وكان يضرب بعنف، فذهب محمد ليعوم، واذا به عالق بين الامواج ويصرخ للناس ساعدوني، نظر اليه الناس ولم يصدقوا كلامه، لانه كالعادة يقوم بذلك في كل  يوم وعند انقاذه يضحك ويكذب، ولكن في هذه المرة محمد لم يكذب وهو واقع بين مضاربة الامواج، في اخر لحظاته دخل اليه صياد وانقذه، واخذه للمشفى.

قال محمد: لن اكذب بعد االيوم.
0 تصويتات
بواسطة
قصة شهاب الكذاب

كان يا مكان ولد اسمه شهاب، كان يذهب كل يوم إلى البحر حتى يعوم ويلعب ويستمتع بالبحر والجو الجميل، وكان كل يوم ينزل شهاب إلى البحر ويصرخ بصوت عالٍ: الحقوني..الحقوني، فيسرع الناس لإنقاذه وما إن يصلوا إليه ضحك وقال لقد كذبت عليكم، ثم يكررها مجددًا وكان يذهب الناس لإنقاذه ثم يضحك ويقول أنه كذب عليهم.

وكررها كثيرًا، فلقبه الناس بشهاب الكذاب، وفي إحدى المرات كان الموج عاليًا والأمواج شديدة، ونزل شهاب ليعوم ولكنه كاد أن يغرق فعلًا، فنادى في الناس أن يلحقوه، ولكن لم يصدقه أحد وتركوه، ولكنه كان على وشك الغرق أسرع صياد وأنقذه، ونقله إلى المستشفى، ومن هنا تعلم شهاب إلا يكذب مجددًا، ونتعلم من القصة قيمة الصدق
مرحبًا بكم إلى موقع افهمني الذي يقدم لكم حل الأسئلة والألغاز والألعاب الثقافية الصعبة و حلول المناهج التعليمية، كما يمكنكم طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...